نكهات الخريف في المحمية الوطنية للغابات ، ما بين شمبانيا وبورغوني

الإلهام

بورغونيشامبانيافن الطهوالطبيعة والأنشطة الخارجية

المحمية الوطنية  للغابات بين شمبانيا وبورغوني
© ماثيو ديلكومب - المحمية الوطنية للغابات بين شمبانيا وبورغوني

مدة القراءة: 0 دقيقةتم النشر بتاريخ 21 نوفمبر 2021

تتميز منتجات المحمية الوطنية للغابات الجديدة مثل الكمأ، الفطر، الجبن وحتى عصير التفاح بنكهات يخيل للمتذوق أنه يكتشفها لأول مرّة. يمكن العثور على هذه المنتجات بسهولة أسفل الخمسون مليون شجرة التي تؤلف هذه الحديقة، وفي الأديرة العتيقة والقرى المبنية بالأحجار وعلى طول الدروب الريفية وفي العديد من الوديان. ويبدو جليا للزائر مدى انسجام الشرق مع المناطق التي تتكون منها المحمية مثل البورغوني وأوت -مارن وكوت دور. ومع حلول فصل الخريف، عندما يتلون القيقب بالأصفر فالأحمر ثم الذهبي وسط أشجار الزان والدردار والليس، فهذا يعني أن تزمن تذوق ما لذ وطاب قد حل.

استخراج الكمأ في بور- لي -تومبليه

الكمأة السوداء
© سي دي تي / أوت -مارن / ادوب ستوك - الكمأة السوداء

كمأة البورغوني أو كمأة شامبانيا ، هي أقل شهرة من الكمأة السّوداء الشهيرة، ولكن كلتاهما عسيرتا الاستخراج من الأرض. وعلى عكس الكمأة السوداء يمكن إيجاد كمأة البورغوني تحت أشجار الغابات العالية في شكلها البري. يرافق فابريس بريت، كريستين وجون شارل- دوباتي، وهم من مزارعي الكمأة في قرية "بور- لي تومبليه" الرائعة، الزوار للمشاركة في رحلة البحث عن الكمأة في موسم الجني الذي يمتد من سبتمبر إلى ديسمبر. وهنا نباح الكلاب له دلالة خاصة، فكلما ازداد النباح كلما كان الكنز المدفون أثمن. يتجلى طعم الكمأة الرمادية الشبيه بطعم البندق عند تذوقها بعد الاستخراج مباشرة أو في مطعم القرية الرائع "لو سابوت دو فينوس"

يمكن للراغبين في حضور استخراج الكمأة وتذوقها، الحجز بمكتب سياحة شاتيونيه مطعم لو سابو دو فينوس

تذوق عصير تفاح نادر في دير "أوبيريف"

دير أوبيريف
© سي دي تي أوت - مارن - دير أوبيريف

هل ترغبون في جلب تحفة فنية عند عودتكم من أحدث محمية وطنية في فرنسا؟ كل الطرق هنا تؤدي إلى دير "أوبيريف" الذي بناه الكهنة "السسترسيان" أو الكهنة البيض في سنة 1135 والذي يشتهر بامتلاكه لمجموعة رائعة من الأعمال الفنية المعاصرة بالإضافة إلى أنه كان مقرّ سجن المناضلة والشاعرة "لويز ميشيل". وربما تكون لويز ميشيل قد وجدت في إطلالة الدير على المروج عند بزوغ الفجر شيء من الراحة. تميل غصون أشجار تفاح معمرة لتعانق تماثل نحتتها أنامل الفنان "مارك بوتي" أو "روبيرول". تقوم جمعية "ليه كروكير دي بوم" (آكلي التفاح) بهذه البساتين التي تنتج ما يقارب 1500 لتر من عصير التفاح العضوي والذي يباع حصريا في الموقع.

دير أوبيريف

تعلم كل شيئ عن جبنة لونغر في فو سو أوبيني

جبنة لونغر
© سي دي تي / أوت مارن - جبنة لونغر

تشكل هضبة لونغر الجزء الشرقي من المحمية الوطنية وهي عبارة عن مخزن مائي تلتقي فيه الينابيع والجداول مثل ينابيع أوب وأورس ولا سين ...وقد أعطت هذه الهضبة اسمها لجبنة لونغر الكريمية البرتقالية اللون والتي حصلت على علامة تسمية حماية المصدر. في قلب محل جيرمان لصناعة الجبن، يوجد معرضا يشرح كيفية تحضير هذه الجبنة الصغيرة. وبعد اقتناء كفايتنا من هذه المنتجات المحلية، نتوجه إلى ممرات فينجان المنعشة للقيام بنزهة ممتعة.

مصنع جيرمان للأجبان

احتسي كوبا من شاي الأعشاب على ضفاف نهر السين

إطلال على المياه من مقهى جمعية "ليزانبوسيبل"
© اليتاديك - إطلال على المياه من مقهى جمعية "ليزانبوسيبل"

في قرية شامسون الجميلة توجد التراس الأولى المطلة على ضفاف نهر "السين" بالقرب من منبعها ... يشكل نهر السين الضيق والهادئ منحرفا طويلًا تحت جسر حجري جميل. وفضلا عن هذه المناظر الريفية، يكشف لنا التصميم الداخلي للمقهى جمعية "ليزانبوسيبل"، عن هواجس وأعمال الفنان التشكيلي فابيان أنسو، حيث تمثل صالونات هذا المنزل الصغير المتواجد على ضفاف النهر والمجاورة لورشة الفنان الخاصة مبعثا للفضول: فاللوحات الفنية والكتب والحيوانات المحنطة والقطع الخشبية المنحوتة التي جمعت من نهر السين اجتمعت هنا لتشكل واحة من المعارف والطرائف. وهي كذلك المكان المثالي للاسترخاء واحتساء كوب من شاي أعشاب الحديقة.

مقهى ليزانبوسيبل

تذوق الفواكه المنسية في "مونتيني سور أوب"

مونتيني سور أوب
© كوت دور للسياحة - مونتيني سور أوب

يعتبر هذا القصر موطنا لأكثر الأطعمة لذة في فرنسا! ما جعل الرئيس الأمريكي هاري ترومان يطيل إقامته في المبنى الرئيسي لعصر النهضة. ولا ندري أي من المساحات المفتوحة للزوار أفضل: أهو بستان التين وأنواعه السبعة من أشجار التين؟ أم الحدائق التسع، التي كرست إحداها لزراعة الفواكه الحمراء حصريا؟ أم بساتين القرن التاسع عشر؟ التي تعدّ موطنا لأكثر من 250 شجرة فاكهة ذات الأغصان المثقلة بالأصناف المنسية والتي يمكن تناولها مع الخضار في مطعم المزرعة أو تحت ظل الأشجار في الحديقة.

قصر دي مونتيني

التجوال على طريق كريمون في البورغاندي

حديقة باكوس فس في مركز امبيلوبسيس
© ماري سالومون – أو تي بي سي - حديقة باكوس فس في مركز امبيلوبسيس

إنها جوهرة مدينة "فيكس" التي اكتُشفت في "شاتليون - سور- سين" إثر حفريات لقبر إحدى أميرات القرن السادس. وبعد فترة من الغياب، تعود الكروم لتغطية التلال بأوراقها الخضراء من جديد. على أطراف المنتزه تحيط طريق "كريمون" ذات تسمية المصدر المحمي، بمنطقة "شاتيلونيه" التي تقترح على المسافرين عددا من المحطات الجميلة. من بين هذه المحطات مزرعة "بريغان" على سبيل المثال التي تنمو فيها كروم من 120 نوعا مختلفا

طريق كريمون في شاتيلونيه محف شاتيلونيه – كنز فيكس مزرعة بريغان

أمسية على ضوء النجوم في كوربان

منظر من الخارج لمطعم "لوسوار"
© شاتو دو كوربان - منظر من الخارج لمطعم "لوسوار"

يتمتع هذا المنزل البرجوازي الذي تحيط به الكروم بسحر رائع. وقد قام المالك، وهو مصمم ديكور سابق، بتأثيث 24 غرفة على طراز ريفي أنيق بخزائن معلقة من القماش وأحواض استحمام قائمة على أعمدة. فبعد احتساء مشروب أمام المدفأة، نتوجّه إلى مطبخ الشيف "تاكاشي كينوشيتا" الذي يتفنن في استخدام أشهى المنتجات المحلية، مثل العدس الوردي وفطر غابات "بورسيني". ونختتم هذه الوجبة الرائعة مع الحلويات الرائعة التي تعدها الشيف الحلوانية "ساي هاسيغاوا" بمهارة.

شاتو دو كوربان

بقلم Aliette de Crozet

Quand on est curieuse et gourmande, arpenter la France c’est du bon sens.

شاهد المزيد