أين تجدون أهم عناوين وأماكن مسلسل إميلي في باريس؟

باريس

Netflix
© Netflix

مدة القراءة: 0 دقيقةتم النشر بتاريخ 31 أكتوبر 2021

ها هي إميلي، أكثر الأمريكيين حبا لفرنسا تعود من جديد، وبكل بقوة إلى باريس وبروفانس لتصوير الموسم الثالث من مسلسلها إميلي في باريس. من المطاعم وشرفات المقاهي إلى المتاحف والمتنزهات والحدائق وحتى حقول الخزامى، موقع France.fr يكشف لكم أهم العناوين والأماكن التي لا تفوت للمسلسل الذي يتم بثه على منصة نيتفليكس. دعونا نبدأ جولتنا الساحرة، دون أن ننسى صور السيلفي!

العيش في الحي اللاتيني

في الدائرة الخامسة، في قلب الحي اللاتيني، وضعت إميلي حقائبها، وبشكل أكثر تحديدًا في ساحة ليستراد الرومانسية. كل شيء في مكانه، كما في المسلسل: النافورة الصغيرة، مباني هوسمان، المخبز الحديث (ذي الواجهة الريترو!) حيث تكتشف الشابة الأمريكية "لو بان أو شوكولا"، المقهى (في مبنى البلدية الجديد) حيث تلتقي بأصدقائها والمطعم ذو الواجهة الحمراء لصديقها غابرييل، أحد العناوين الأساسية لـمسلسل "إميلي في باريس". في الحياة الواقعية، اسمه ليس " لي دو كومبير" بل "تيرا نيرا"؛ وهو لا يقدم " تارتار" العجل، بل المعكرونة الإيطالية!

وبعيدا عن هذه الساحة حيث تم تصوير العديد من لقطات المسلسل، تمثل العديد من الأماكن الرمزية الأخرى في المنطقة خلفية طبيعية للمسلسل: حديقة لوكسمبورغ حيث تمارس إميلي الركض وكذا البانثيون. ادفعوا الأبواب ... ستستمتعون تحت قبته بلوحات جدارية وتماثيل وبندول فوكو الضخم الذي يثبت دوران الأرض؛ بينما يضم القبو مقابر أشهر الشخصيات في فرنسا، من فولتير إلى سيمون فيل مرورا بفيكتور هوغو.

العمل في منطقة باريس التاريخية

نيتفليكس
© نيتفليكس

إذا كانت وكالة سافوار (التي توظف إميلي في المسلسل) غير موجودة، فإن المبنى الذي يضم المكاتب موجود في ساحة فالوا، قريبا من المسرح الوطني الفرنسي ومتحف اللوفر، وسط سحر وثقافة باريس. البطلة الشابة تتناول الغداء مع زملائها في بيسترو فالوا أو تلتقي بصديقتها ميندي في الحدائق المجاورة للقصر الملكي.

وكما هي الحال في المسلسل، يُنصح بالحجز لتناول العشاء في الأجواء المذهبة لمطعم " غران فيفور" لـ "غي مارتن" الحاصل على نجوم ميشلان والموجود تحت الأروقة التي تحيط بالحديقة. وإذا تعذر عليكم ذلك، خذوا استراحة وصورة "سيلفي" على أعمدة بورين (في الفناء الرئيسي) قبل التوجه إلى ساحة فاندوم- مقر الفخامة التي تكتشفها إميلي في الموسم الأول من المسلسل، خلال جولة التسوق. بيسترو فالوا جراند فيفور

الحلم على تلة مونمارتر

شارع ابروفوار، في حي مونمارتر، في باريس.
© نيتفليكس - شارع ابروفوار، في حي مونمارتر، في باريس.

موسم بعد موسم، تبدو إميلي وكأنها لا تزال تحت سحر حي مونمارتر. فبعد ان استقرت في شارع لابروفوار، تتسلق بطلة المسلسل المشهور عالميًا التلة مرة أخرى لتناول وجبة إفطار على شرفة "ريليه دي لا بوت" مع رفيقها ألفي وصديقتها ميندي. كما عادت إلى هناك مع غابرييل، وتوقفت في ساحة "دي أبيسيس" أمام جدار " الحب"، المكان الأساسي خلال الموسم الثالث من إميلي في باريس.

لتمديد الزيارة، توجهوا الى ساحة داليدا، حيث يوجد تمثال نصفي للمغنية، ثم السير عبر الشوارع المرصوفة بالحصى لاكتشاف المباني التي تبدو معلقة وقبة كنيسة القلب المقدس في الأفق. وأنتم في طريقكم، خذوا قسطًا من الراحة في مقهى لا ميزون روز، مثل الشابة الأمريكية خلال الموسم الأول من المسلسل.

ريليه دو لا بوت جدار الحب لا ميزون روز

حب في سان جيرمان- دي- بريه

لقد كان المقهى المفضل لجان بول سارتر وسيمون دي بوفوار. اليوم، يعتبر كافيه دو فلور مكان التقاء عشاق سان -جيرمان –دي- بريه، في الدائرة السادسة. فلا عجب أن تلتقي إميلي بتوماس، الفرنسي الوسيم المتفاخر هناك. وقد أسهمت بعض العناوين الأسطورية الأخرى في شهرة الحي مثل "لي دو ماغو"، و"شي كاستل" أو "براسيري ليب". كافيه دو فلور

الحصول على قسط من الثقافة في المتاحف

إطلالة على برج إيفل من مقهى دو لوم ، في باريس.
© نيتفليكس - إطلالة على برج إيفل من مقهى دو لوم ، في باريس.

في حال كان لا يزال لدى الزوار أي شك في ذلك، فإن باريس هي بالفعل متحف في الهواء الطلق، وليست إميلي كوبر التي ستقول عكس ذلك. أماكن فنية مواتية للاجتماعات والفعاليات. بعد متحف الإنسان أو ورشة الأضواء أو لا مونيه دو باريس، تم إدراج اماكن ثقافية استثنائية جديدة في الموسم الثالث من مسلسل إميلي في باريس، بدءًا من متحف أورسيه الشهير الذي يضم بعضًا من أرقى مجموعات الأعمال الانطباعية والانطباعية الجديدة. هنا، بالقرب من ساعة المتحف التي توفر إطلالة على مونمارتر، تلتقي صاحبة المعرض الشابة كامي مع غابرييل الساحر. وعلى الجانب الآخر من نهر السين، متحف الفنون الزخرفية الذي يضم معرضًا عن حياة مصمم الأزياء بيير كادو، أحد زبائن وكالة سافوار المخلصين، مستوحى من المعرض الذي أقيم في المتحف للاحتفال بالذكرى السبعين لدار كريستيان ديور: العنوان الأساسي الجديد أيضا للموسم الثالث من مسلسل إميلي في باريس.

متحف أورسيه متحف الفنون الزخرفية

استراحة في حديقة لا فيليت

إميلي وغابرييل يختبران معرض " بوب إير" في حديقة لا فيليت في باريس.
© نيتفليكس - إميلي وغابرييل يختبران معرض " بوب إير" في حديقة لا فيليت في باريس.

الفنون، الاسترخاء، والرياضة، لا فيليت هي الحديقة الثقافية الباريسية بامتياز التي تجذب السكان المحليين والسياح الذين يمرون عبر باريس بحثًا عن النضارة في الصيف والمغامرات الثقافية غير العادية طوال العام. لقد فهم كتاب سيناريو مسلسل إميلي في باريس هذا الأمر جيدًا. فلا عجب إذن أن يتم تصوير عدة مشاهد من الموسم الثالث من السلسلة في هذه الرئة الخضراء لمدينة النور.

في إحدى الحلقات، حضرت إميلي وغابرييل، برفقة نيكولا وميندي، جلسة سينما في الهواء الطلق: مكان مثالي للإفصاح عن المشاعر، غير أن الأمر لا يسير كما كان مخطط له.... داخل قاعة لا فيليت الكبرى، إميلي وغابرييل يختبران أجواء مختلفة مع معرض "بوب إير": التجربة الغامرة الجديرة بالنشر على الانستغرام، لاكتشاف أعمال نفخ ضخمة وملونة وقضاء لحظات ممتعة بين الأصدقاء والتقاط صور السيلفي!

حديقة لا فيليت

التجوال في أكثر الحدائق رومانسية في باريس

نيتفليكس
© إميلي وألفي في حديقة القصر الملكي في باريس. - نيتفليكس

ما الذي يمكن أن يكون أكثر رومانسية من نزهة في أجمل حدائق باريس؟ من حديقة القصر الملكي، المواجه لمتحف اللوفر، إلى متنزه " لي بوت شومو" الذي يزخر بـ 25 هكتارًا من المساحات الخضراء. عبر هذه الحدائق والمساحات الخضراء لمدينة النور، تتنقل إميلي ورفيقها ألفي خلال الموسم الثالث من مسلسل إميلي في باريس. حديقة " لي تويلري" ومهرجانها، هي أيضًا من العناوين التي لا تفوت: هنا تقوم إميلي وصديقتها ميندي باللعب في سيارات التصادم حتى وصول سيلفي، مديرة إميلي ...

اكتشاف منتزهات وحدائق باريس

الجلوس في مطعم باريسي

إميلي في مطعم "شي جوليان" الواقع بالقرب من إيل سان- لوي في باريس.
© نيتفليكس - إميلي في مطعم "شي جوليان" الواقع بالقرب من إيل سان- لوي في باريس.

بما تمثله كرمز لفن الحياة الباريسي، تظهر المطاعم وشرفات العديد من المقاهي في حلقات مسلسل إميلي في باريس، بما في ذلك في موسمه الثالث. تبدأ نزهة التذوق هذه في الطابق الثاني من برج إيفل في قاعة مطعم "جول فيرن" حيث تنضم إميلي إلى زملائها من وكالة سافوار لتناول عشاء مع عميل محتمل. يدير المطعم الشيف فريدريك أنتون الحائز على ثلاث نجوم وجائزة أفضل حرفي في فرنسا. تستمر الجولة الذواقة في باريس في مطعم " شي جوليان"، وهو عبارة عن بيسترو صغير أنيق يتميز بديكور بيل إبوك ويقع بالقرب من إيل سان- لوي ونوتردام دو باريس. وعلى الضفة اليمنى لنهر السين، عنوان مرموق آخر "لا بيروز"، حيث يتم الاحتفال بعيد ميلاد ميندي، زميلة إميلي في الغرفة.

لو جول فيرن مطعم شي جوليان لابيروز

الرقص في أوبرا غارنييه

سيلفي، إحدى بطلات مسلسل إميلي في باريس، تصعد درجات أوبرا غارنييه في باريس.
© نيتفليكس - سيلفي، إحدى بطلات مسلسل إميلي في باريس، تصعد درجات أوبرا غارنييه في باريس.

قصر غارنييه، أحد المعالم الأثرية الأكثر شهرة في باريس، يظهر مرة أخرى فخلال الموسم الثالث من مسلسل إميلي في باريس. بعد ظهور إميلي في الموسم الأول، جاء الدور على مديرتها الأنيقة سيلفي جراتو للظهور في المكان من خلال حضور عرض اوبيرالي خلال موعد رومانسي. هنا، يحظى المتفرجون ببرنامج غني من استعراضات الباليه والحفلات الموسيقية تحت القبة التي رسمها مارك شاغال. وخلال الجولات الحرة أو مع مرشد، يتكشف الديكور الرائع للمكان، ما بين المخمل، الجص والتذهيب. وعند منحنى الدرج الكبير المزدوج، أو الصحن الفخم المصنوع بالكامل من الرخام أو في الردهة الكبيرة التي التي تزينها الزخارف، قد تصادفون الشبح الذي يسهم في شهرة معبد الفن الغنائي هذا.

أوبرا دو باريس

رحلة إلى بروفانس

نيتفليكس
© نيتفليكس

ليست باريس وحدها التي ترمز للرومانسية الفرنسية، فبعد سان تروبيه وشامباني ونورماندي خلال المواسم السابقة من المسلسل، ها هي منطقة البروفانس تحل ضيفة على الموسم الثالث. ومن بين العناوين الأساسية التي تظهر في مسلسل لإميلي في باريس، متنزه لوبرون الإقليمي الطبيعي، حقول الخزامى في بيو، وهي عبارة عن متنزه خاص تقام فيه أمسية فاخرة، معمل تقطير ليزانييل ، في آبت حيث تُصنع زجاجات عطور متجر لافو ، أحد عملاء وكالة سافوار.

أثناء عطلتها في بروفانس، تشارك إميلي غداء مع غابرييل على شرفة مطعم كلوفر جورد الذي يديره جان- فرانسوا بييج، ويقع في فندق إيريل جورد لا باستيد الفاخر، مع إطلالة رائعة على كتلة لوبيرون وبساتين الزيتون. يمكن لزوار المنطقة وعشاق المسلسل التجوال عبر شوارع جورد المرصوفة بالحصى حيث تُعرض أعمال مارك شاغال وفيكتور فاساريلي وبول مارا.

إيريليه جوردس ،لا باستيد معمل تقطير ليزانييل قم بزيارة فوكلوز

أين تجدون أهم الأماكن الأخرى للمسلسل؟

جسر ألكسندر الثالث - لكن لا مجال، كما هي الحال مع تصوير الفيلم الإعلاني لعطر دو لور، التجول دون ملابس!

ساحة لي فيكتوار - تتجول إميلي حول هذه الساحة الأنيقة التي يعلوها تمثال للملك لويس الرابع عشر، وتلتقي بمديرتها سيلفي، التي تتسوق هناك.

لا فلور أون إيل - على شرفة هذا المقهى في إيل- سان- لوي حيث تأخذ إيميلي استراحة، يمكنكم الاستمتاع بآيس كريم بيرثيون أثناء الاستمتاع بمنظر أبراج نوتردام دو باريس.

جسر المشاة ليوبولد -سيدار سنغور - الذي سلكته إميلي، الجسر ذو الهندسة المعمارية المبتكرة، المخصص للمشاة والذي يربط حدائق التويلري بمتحف أورساي.

قناة سان -مارتان - تتجول إميلي على ضفافها المزدحمة خلال المساء، بصحبة حبيبها توماس وغابرييل وكامي.

__لو كيه دي ساليستان- خلال مهرجان الموسيقى، تأخذ إميلي ميكروفون صديقتها ميندي لأداء أغنية أمام ألفي المندهش.

حمام سباحة فندق موليتور - تستمتع إميلي وميندي مع الأصدقاء بفترة استرخاء بجوار حمامات السباحة في الفندق الرائد الواقع في الدائرة السادسة عشر.

لا تبحث عن بائع زهور المارغريت والكابوسين ولا نادي الجاز " لا ترومبيت بلو" حيث تقدم ميندي عروضها: فهذان المكانان من خياليين!

بقلم Thierry Beaurepère

بفضل السفر في جميع أنحاء الكوكب لمدة 30 عامًا ، اكتسبت اليقين بأن فرنسا هي الأجمل ...

شاهد المزيد