عبر جهاز"فلاي فيو" رحلة خاصة وسابقة من نوعها لمعالم باريس

الإلهام

باريسثقافة وتراثالترفيه والحياة الليلية

برج إيفل أحد المعالم الباريسية الشهيرة التي نعيد اكتشافها بفضل فلاي فيو.
© فلاي فيو - برج إيفل أحد المعالم الباريسية الشهيرة التي نعيد اكتشافها بفضل فلاي فيو.

مدة القراءة: 0 دقيقةتم النشر بتاريخ 3 مايو 2019

رحلة فريدة من نوعها نخوضها على متن "فلاي فيو" مقصورة القيادة الافتراضية، نتمكن من خلالها من حل ألغاز الرموز الهيروغليفية لمسلة " لاكونكورد "وسبر أغوارها افتراضيا عبر زمن واقعي، عدَ مسامير "برج إيفل" والكشف على أدق التفاصيل لأهم معالم باريس من زوايا جديدة كليا. فلنربط الأحزمة و نعدل الخوذات و ننطلق في رحلتنا الافتراضية.

أدق تفاصيل برج إيفل

برج إيفل، باريس، إطلالة من جهاز فلاي فيو.
© فلاي فيو - برج إيفل، باريس، إطلالة من جهاز فلاي فيو.

قد يعتقد المرء الذي سبق له زيارة برج إيفل أنه قد اطلع على كل تفاصيل هذا المعلم العظيم، إلا أنه عبر رحلة "فلاي فيو"،و فيلم صوَر لثمان وأربعين ساعة، سيعيد اكتشافه من جميع زواياه وتفحص جميع التفاصيل الكبيرة منها والصغيرة لـ "السيدة الحديدية "، والتي يبلغ ارتفاعها 324 مترا، و ربما حتى عد مسامرها!

تجربة تسلق" قوس النصر

 قوس النصر، باريس، إطلالة من جهاز فلاي فيو.
© فلاي فيو - قوس النصر، باريس، إطلالة من جهاز فلاي فيو.

كان نابليون يسعى من خلال تشييد هذا الصرح إلى تخليد انتصارات جيشه وكان ذلك بعد معركة "أوستريليز"، وكان من المفروض أن يتخذ المعلم شكل فيل، ولكنه اتخذ شكل قوس من وحي روماني ينتصب وسط ميدان "النجمة " ـ شارل ديغول حاليا ـ، ومن قبر الجندي المجهول يكون الصعود إلى السطح، حيث يمكن الاستمتاع بالمرتفعات العالية، ومشاهدة الزخارف التي تزين واجهة قوس النصر، كل هذا بفضل لقطات رائعة مصورة من جهاز الدرون المعلق في كرة مملوءة بالهليون.

فك الرموز الهيروغليفية لمسلة" لاكونكورد "

  ميدان لاكونكورد، باريس، إطلالة من جهاز فلاي فيو.
© فلاي فيو - ميدان لاكونكورد، باريس، إطلالة من جهاز فلاي فيو.

وتتواصل المتعة من ميدان لا كونكورد حيث يقابل المشاهد رمزية المكان في أحسن إطلالاته، من جهة أولى من خلال واجهات فندقي " دوكريون " و"لامارين"، ومن جهة أخرى حديقة " دي تويلوري " الرائعة، ومن الناحية الأخرى من نهر السين تمتد أعمدة الجمعية الوطنية رمز الديمقراطية الفرنسية، وما يزيد من رونق المكان ووجاهته: جوهرة الفرجة والأناقة "مسلة لاكونكورد " التي تنتصب في وسط الميدان بكل فخر، و التي نكاد تقريبا فك رموزها الهيروغليفية.

تحديق في التماثيل البرونزية لجسر ألكسندر الثالث

 جسر ألكسندر الثالث، باريس، إطلالة من جهاز فلاي فيو.
© فلاي فيو - جسر ألكسندر الثالث، باريس، إطلالة من جهاز فلاي فيو.

لقد تم تدشين هذا الجسر بمناسبة المعرض الدولي سنة 1900، وهو يربط بين منطقة "ليزانفاليد" و القصر الكبير و القصر الصغير. ويمكن تمييزه عن غيره بتماثيله البراقة الأربعة ذات اللون البرونزي المذهب، كما يمثل إطلالة رائعة للمدينة من ناحية نهر السين.

تحليق فوق جسر الفنون

 جسر الفنون، باريس، إطلالة من جهاز فلاي فيو.
© فلاي فيو - جسر الفنون، باريس، إطلالة من جهاز فلاي فيو.

من الرائع إتمام هذه الرحلة الافتراضية من فوق هذا الممر المخصص للراجلين والذي يدعى "جسر العشاق" والرابط بين ساحة اللوفر و المعهد الفرنسي. نغتنم فرصة هذا التحليق لنعاين هندسة أول جسر حديدي يعلو نهر السين ويقدم لنا لمحة عن تفاصيل هذا المعلم.

بقلم Rédaction France.fr

تتابع هيئة تحرير France.fr سمات وأخبار الوجهة لتحدثكم عن فرنسا التي تبتكر وتعيد استكشاف تقاليدها. قصص ومهارات تشجّع على اكتشاف أو إعادة اكتشاف بلادنا.

شاهد المزيد